منتدي شباب إمياي

مجلس الحكماء

التسجيل السريع

:الأســـــم
:كلمة السـر
 تذكرنــي؟
 


    سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    شاطر
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 18/11/2011, 8:56 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

    بناء على رغبة ألأخ الفاضل الأستاذ عبد المعبود(جوده)،،سأجمع كل ما طرحت من موضوعات عن تطوير الذات وسوف أتابع إضافة موضوعات جديدة بعد الإنتهاء من الجمع،، وتقبلوا خالص التحية،،
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 18/11/2011, 9:10 pm

    (( لا ترمى بأسماكك الكبيرة إلى البحر))


    يروى أن صياداً كان السمك يعلق بصنارته بكثرة وكان موضع حسد بين زملائه الصيادين
    وذات يوم.. استشاطوا غضباً عندما لاحظوا أن الصيادالمحظوظ يحتفظ بالسمكة الصغيرة ويرجع السمكة الكبيرة إلى البحر
    عندها صرخوا فيه: ماذا تفعل؟
    هل أنت مجنون؟ لماذا ترمي السمكات الكبيرة؟


    عندها أجابهم الصياد: لأني أملك مقلاة صغيرة
    قد لانصدق هذه القصة

    لكن للأسف نحن نفعل كل يوم ما فعله هذا الصياد، نحن نرمي بالأفكار الكبيرة والأحلام الرائعة والاحتمالات،الممكنة لنجاحنا خلف أظهرنا على أنها أكبر من عقولنا وإمكانيتنا كماهي مقلاة ذلك الصياد
    هذا الأمر لا ينطبق فقط على النجاح المادي بل أعتقد أنه ينطبق على مناطق أكثر أهمية نحن نستطيع أن نحب أكثر مما نتوقع
    أن نكون أسعد مما نحن عليه أن نعيش حياتنا بشكل أجمل وأكثر فاعلية مما نتخيل


    يذكرنا أحد الكتاب بذلك فيقول: أنت ما تؤمن به

    لذا فكر بشكل أكبر

    أحلم بشكل أكبر

    توقع نتائج أكبر

    وادع الله أن يعطيك أكثر

    نحن لدينا القدرة أن نعيش كما نشاء


    والخطوة الأولى : الحلم

    لنا الحق أن نحلم بما نريد أن نكونه وبما نريد أن ننجزه

    الحلم الكبير سيضع أمامنا أهدافاً


    الخطوة الثانية: هدف يشغلنا صباح مساء لتحقيقه وانجازه

    ليس لنا عذر ..

    هناك العشرات من المقعدين والضعفاء حققوا نجاحات مذهلة

    هناك عاهة واحدة فقط قد تمنعنا من النجاح والتفوق

    وتحويل التفاؤل إلى واقع


    هل تود معرفتها؟ ..


    إنه الحكم على أنفسنا بالفشل والضعف وانعدام القدرة

    ماذا سيحدث لو رميت بمقلاتك الصغيرة التي تقيس بها أحلامك واستبدلت بها واحدة أكبر؟

    ماذا سيحدث لو قررت أن لا ترضى بالحصول على أقل مما تريده وتتمناه؟

    ماذا سيحدث لو قررت أن حياتك يمكن أن تكون أكثر فاعلية وأكثر سعادة مما هي عليه الآن؟

    ماذا سيحدث لو قررت أن تقترب من الله أكثر وتزداد به ثقة وأملا؟

    ماذا سيحدث لو قررت أن تبدأ بذلك اليوم؟


    ولا ننس حديث النبي محمد صلى الله عليه وسلم: إذا سألتم الله فاسألوه الفردوس الأعلى
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 18/11/2011, 9:19 pm

    صباح الخير يا بقرة!


    مصنع ألبان في نيوزلندا له فرعان أحدهما في شمال البلاد والآخر في جنوبها ، ولكن كان الإنتاج متفاوتاً بينهما بشكل كبير رغم

    تطابق جميع الظروف للموقعين وتجهزياتهما وآلية العمل بهما ونوعية الأبقار !! مما جعل المالك يحتار عن سبب اختلاف كمية

    إنتاج الألبان بين الأول والثاني . وبعد إجراء الأبحاث والدراسات توصلوا إلى النتيجة التي كانت مفاجئة لهم .. وهي أن

    المصنع الأول يعمل فيه نفس العدد من الأشخاص لكنهم مختلفون في تعاملهم مع الأبقار حيث إن لديهم تقديرا كبيرا لها ويعبرون

    عنه يومياً كل صباح قبل بدء حلب الأبقار حيث يطلون عليها مبتسمين مخاطبين كل بقرة شخصياً بقول


    صباح الخير يا بقرة!
    (good morning cow )


    وهذا هو سبب زيادة إنتاجها. وربما يتعجب البعض ويظن أن في الأمر مبالغة .. ولكن أؤكد للجميع أنها حقيقة فقد ثبت علمياً بتجارب كثيرة سابقة أن كل مخلوق حي بل كل شيء حولنا يشعر ويتأثر بالكلمة الطيبة حتى الجمادات ..

    وأجرى عالم ياباني مشهور عدة تجارب على تأثير الكلمات الطيبة على أشياء مختلفة ، ومنها تجربة وضع أرز في إنائين

    متشابهين ،أحد الإنائين يقول له كلاما طيبا وللآخر كلاما سيئا، وجد أن الإناء الذي قال له كلاما سيئا تعرض الأرز فيه للتلف بعد

    يوم واحد فقط، أما الآخر الذي سمع كلاما طيبا بقي في حال جيدة لمدة ثلاثة أيام . وله كتاب عن تأثير الكلام على الماء وكيف يصبح مثل الألماس والكريستال بتصوير جزيئاته حين يسمع كلاما حسنا ومن ذلك تجربة

    أن يتعرض الماء لقول (بسم الله) فوجد أن شكل جزيئاته تتغير إلى شكل جميل جدا , ولا عجب أن ديننا يدعونا لنقول بسم الله قبل

    الأكل والشرب ، لما في ذلك من الخير والبركة كما نحن موقنون،وثبت أن له تأثيرا فعليا على تكوين الطعام والشراب وتغير

    جزيئاته بشكل أفضل.

    وإذا كانت الكلمات تؤثر على الجماد والنبات والحيوان وكل الكائنات .. فكيف بالإنسان وهو أكرم المخلوقات ، ومن ميزه الله

    بالعقل والإحساس المرهف ، فبالتأكيد سيكون تأثره أكبر وأعمق بكل كلمة يسمعها سواء كانت طيبة أو سيئة ، بل أن الكلمة

    الطيبة يبقى أثرها لما بعد رحيل الإنسان من الدنيا وتثقل بها موازينه في الآخرة ، قال تعالى : ( ألم تر كيف ضرب الله مثلاً

    كلمة ًطيبة ًكشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء، تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها ويضرب الله الأمثال للناس لعلهم يتذكرون)


    لذا أدعو نفسي والجميع للتعامل بالكلمة الطيبة والإكثار منها لنزيد أرصدتنا في الدنيا والآخرة ..

    نحن جميعا فى إحتياج الى الكلمة الطيبة فى هذا الوقت العصيب الملىء بالصراخ والفرقة
    .
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 18/11/2011, 9:25 pm

    لماذا نقاوم التغيير؟


    البعض منا يقاوم تغيير حياته للأفضل والأحسن، فهو يفضل الوضع المألوف لديه أكثر من الوضع غير المألوف أو غير المعتاد عليه والذى ستفرزه عملية التغيير، فهو يظن خطأًأن الوضع المألوف هو الوضع الآمن والمستقر، وبالتالى يغريه ذلك على عدم القيام بعملية التغيير وبلوغ أقصى أهدافه فى الحياة.

    يقول جيمي كارتر: (من الممكن أن أستقيظ الساعة 9 صباحا وأكون مستريحا .. أو أستقيظ 6 صباحا وأكون رئيسا للولايات المتحدة).

    فلماذا نقاوم التغيير ؟


    -نقاوم التغيير .. ذلك لأننا نتوقع السئ من الأمور وأن يسير التغيير فى غير صالحنا أو يترتب عليه وضعاً أسوأ مما كنا عليه فى السابق.
    -الخوف .. أن خوفنا من الفشل فى عملية التغيير يبعدنا عنه ، كذلك خوفنا من النجاح فيه، إذ أنه قد يترتب على هذا النجاح مهام زائدة ومتطلبات جديدة يجب القيام بها، ونحن نرى ذلك عبأ قد لا نستطيع مواجهته.
    يقول(أبوالقاسم الشابي) في شعره: ومَـنْ يَتَهَيَّـبْ صُعُـودَ الجِبَـالِ... يَعِـشْ أَبَـدَ الدَّهْرِ بَيْـنَ الحُفَـر
    -فشل الإتصال .. أو الجهل بالدور أو العمل المطلوب منك من أجل القيام بعملية التغيير ، فأنت لا تعرف ما هو دورك، هل سيكون فى وضع الخطط أو تنفيذ العمل أو الإشراف على النتائج؟.
    يقول د. ابراهيم الفقى فى كتابه "المفاتيح العشرة للنجاح"(الحكمة أن تعرف الذى تفعله ؛ والمهارة أن تعرف كيف تفعله ؛والنجاح هو أن تفعله).
    - الحاجة للتعاون ، فقد يحتاج التغيير تضافر العديد من الأيدى والتنسيق فيما بينهم بإنسجام وتناغم ، وعدم القدرة على تحقيق هذا التعاون والإنسجام يجعلنا نقاوم عملية التغيير.
    لذا يجب علينا الإختيار الصحيح لشركاء العمل حتى نحصل على ما نحتاج من دعم ومساندة لإتمام عملية التغيير بنجاح وفاعلية.
    -صعوبة تغيير عاداتنا القديمة والتشكل بعادات جديدة خاصة إذا كنا كباراً فى السن، وقد أصبح تغيير عاداتنا أمراً يحتاج منا لمجهود كبير.
    يقول "رامزي كلارك" :التمرد هو القوة الدافعة للحياة؛ إنه فرصة. دعونا نحب التمرد ونسخره للتغيير
    - قد نواجه مقاومة ممن حولنا وإصرار على عدم التغيير.
    يقول "آندي وارول" : ابدأ التغيير من داخلك، ثم اجعله كدائرة تتسع مع الوقت لتشمل جميع من حولك.
    - توطين أنفسنا على "البلاده" أو بمعنى آخر إعتياد الشعور بالسوء دون حراك ودون إعتراض.
    تقول هيلين كيلرالحياة مغامرة ذات مخاطر أو هى لا شيئاً على الإطلاق فما هى الحياة التى تختارها لنفسك ؟! عليك أن تقرر هذا من اليوم.)

    يقول "د.طارق السويدان" : (أكثر الناس ينتظرون شيئا ما ليتغيروا، و آخرون يتغيرون عندما تحدث لهم صدمة، أو تتغير أدوارهم في الحياة، لكن أعظم التغير هو التغير المقصود الواعي النابع من التأمل و الإرادة و الشعور بالمسؤولية).
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 18/11/2011, 9:32 pm

    كيف تجعل أى إنسان يحبـــــــك؟؟


    حتى تجعل أى أنسان يحبك أبدء بهذه الخطوات :

    1. ضع نفسك مكان الأخر
    من أبرز الاتهامات التي نواجهها في حياتنا اليومية، عدم تقديرنا لمجهود الآخرين، وعدم شعورنا بهم، بل نركز اهتمامنا على أنفسنا فقط، والدليل على ذلك يظهر واضحا من خلال هذه التجربة؛ فكر قليلا في السؤال الأتي، ماذا تفعل لو أردت أن تذهب لتصطاد ؟، وماذا ستضع في الصنارة؟، هل ستضع الشيكولاته لأنك تحبها أم ستضع المانجو لأنك تفضلها؟،

    2. أظهر اهتماما بمن حولك
    إذا أردت أن يهتم بك الناس، فلابد أن تبادر أولا بالاهتمام بهم، فما الذي سيجعل الطرف الأخر يهتم بك دون أن تهتم به؟ وحتى المثل القديم يقول "قدم السبت...تجد الأحد ".
    حاول أن تتأمل قليلا، ستجد أن اهتمامك ينصب فقط على من يهتمون بك، ويظهرون لك هذا الاهتمام، جرب أن تتجاهل نفسك قليلا، وتتجنب قول كلمة "أنا" في محادثاتك، وفكر فقط في من حولك.

    3. ابتسم تبتسم لك الحياة ويحبك الآخرون.


    4. تذكر الأسماء ونادي كل فرد باسمه

    لاشك إن تعبيرات الوجه تتكلم بصوت أعمق من اللسان، فابتسامتك البسيطة أو حتى "الصفراء"، تعني الكثير بالنسبة للآخرين، فلماذا لا تستخدم ابتسامتك كوسيلة لكسب ود الآخرين، فإذا كنت ممن تكسو ملامحهم " التكشيرة"، فعليك أن تجرب الابتسامة مع كل من تعرفهم لمدة أسبوع، من أول عامل البوفيه إلى أغلي الناس عندك، سواء والدتك أوالدك أو أختك، وستلمس بنفسك الفرق الهائل في الانطباعات التي ستتغير وبسرعة مهولة، فابتسم

    اجتهد في تذكر أسماء من تقابلهم من الناس، وابذل مجهود في عمل صورة ذهنية عن الآخرين، واعمل على أن تنادي كل فرد باسمه، ثلاث نقاط ذهبية لحب الناس لك...
    فبعد العديد من التجارب، أتضح أن ليس لدى الفرد أحب من اسمه، فإذا ناديت شخص باسمه، فكأنك قدمت له خدمة جليلة، أما إذا نطقت اسمه بشكل خاطئ، أو نسيته، فقد ارتكبت خطا لا يغتفر.. فلماذا لا نستثمر هذه العادة البسيطة في اكتساب كل من عقول وقلوب الآخرين ...

    5. كن مستمعا جيدا وشجع الآخر على الكلام

    لا تتوهم بأن مواصلة للحديث طوال الوقت، ستجبر من حولك على الإنصات لكلامك والانبهار به، فاعلم إن الأخر مهما طالت قدرته على الإنصات، في النهاية هو أيضا بحاجة إلى الكلام، بل إن كل إنسان في حاجة أكثر إلى مستمع جيد ليشكو له همه، فاعمل على جعل الأخر يتحدث أكثر عن نفسه، وأتح له هذا المجال بالإنصات التام له، وإبداء الانجذاب لحديثه.
    أعط من يكلمك الفرصة للـ"الفضفضة" دون مقاطعة أو تدخل حتى ينهي حديثه، فلكي تصبح محدثا بارعا عليك أن تصبح مستمعا جيدا في البداية، فلتجرب من الآن، وستلمس النتائج بنفسك .
    6. تحدث فيما يسر محدثك
    كل إنسان لديه أشيائه واهتماماته التي يفضلها، ويحب أن يتحدث عنها مع الآخرين، فحاول أن تبذل قصارى جهدك لتعرف ما يفضل الآخرين، افتح المجال للطرف الأخر للانطلاق في الحديث عن أعماله واهتماماته و هواياته ومشكلاته، دون مقاطعة منك، بل أنصت فقط، وستجده أوتوماتيكيا فور الانتهاء من حديثه يبادلك الاهتمام، دون أي مجهود منك في لفت انتباهه.

    بهذه الخطوات البسيطة، يمكنك ترك أثرا طيبا لدى من حولك من أول تعامل بينكما، بل ربما دون حدوث أي تعامل فقط بابتسامتك، أي "من بعيد لبعيد
    avatar
    طارق جوده محمد
    المـــــشـــرف الـــعام
    المـــــشـــرف الـــعام

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 2973
    العمر : 53
    تاريخ التسجيل : 01/07/2009
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف طارق جوده محمد في 18/11/2011, 9:38 pm

    Embarassed لكم على الموضوع وسوف اكون متابع ان شاء الله
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 18/11/2011, 9:40 pm

    ((تعلم فن الحـــــــــوار))

    الحوار هو أعلى المهارات الاجتماعية قيمةً، وتُعرَف قيمة الشيء بمعرفة قيمة المنسوب إليهم، والحوار هو عمل الأنبياء، والعلماء، والمفكرين، وقادة السياسة، ورجال الأعمال، والمربين، وهو أساس لنجاح الأب مع إبنة، والزوج مع زوجه، والصديق مع أخيه، والأمة الناهضة هي الأمة التي تشيع فيها ثقافة الحوار بين أبنائها، وكلما ابتعدت الأمة عن فتح آفاق الحوار عانت من الأمراض الاجتماعية ( التسلط، الذل، الكذب، المخادعة .. الخ) وكلما ابتعد الفرد عن التعبير عن الذات بالحوار السليم عانى من العقد النفسية والاضطرابات.

    كيف تتعلم فن الحوار:

    المحاولة والخطأ: وهي طريقة أكثر شيوعاً، وأطولها وقتاً، وتعرضك لمخاطر أن تجرب طرقاً غير سوية ثم تكتشف خطأها، ولكنها أساسية في تكوين الخبرة الإنسانية

    التعلم من خلال النموذج: بالبحث عن المتميزين في مهارات الحوار، ومراقبة سلوكهم بدقة، ومحاولة تقليدهم.
    سواء كان هؤلاء أشخاصاً تراهم حولك أو تشاهدهم في وسائل الإعلام، أو تقرأ عن حياتهم في الكتب.
    اخذ الدورات المتخصصة لتعلم فنون الحوار
    صور سيئة في الحوار:

    حوار التعجيز: طلب السلبيات في الآخر.
    الجدل البيزنطي: محاولة التفوق على الخصم بأي وسيلة.
    حوار الاستكبار " أعلى – أدنى ": وهو حوار قائم على تسلط طرف على طرف، (آمر ومستجيب).
    ومنه قول فرعون: ما أريكم إلا ما أرى وما أهديكم إلا سبيل الرشاد.
    حوار الذل " أدنى أعلى ": ويقوم فيه الطرف الأدنى بتملق الأعلى بصورة تفقد كلا الطرفين كرامتهما الإنسانية.
    الحوار السطحي: كلمني .. ولكن لا تلمس العمق.
    الحوار الإقصائي: أتحاور معك، وأنا موقن أنك خطأ.. ولكني أحاول إفهامك .. ولست مستعداً لأن تُفهِمني شيئاً لأنني أفهم كل شيء !!
    حوار البرج العاجي " حين يتحاور المثقفون بعيداً عن واقع الحياة "
    الحوار الأكاديمي : في البلاد العربية، رسائل الماجستير والدكتوراه، والأبحاث.


    مبادئ الحوار الإيجابي:

    للحوار الإيجابي عدة صفات منها أنه:

    • موضوعي: يهتم بالموضوع وليس الشخص.
    • واقعي: يبحث في الوقائع قبل أن يقفز إلى تأويلها.
    • متفائل: لا يفترض سوء الظن، ويتلمس الأفضل.
    • صادق: لا يخادع ولا يكذب .
    • متكافئ الطرفين: يحترم فيه كل طرف الطرف الآخر ولا يستعلي عليه.
    • يفتح باب المحبة، ويقلل من مساحة الخلاف.
    • ليكن منطلقك في كل حوار: البحث عن الحق لأتباعه .
    • لابد لكل حوار من مرجعية، وإلا تحول إلى جدال مذموم.

    ابدأ في كل حوار بالمساحة المشتركة بينك وبين الآخر، ولا تقفز إلى المختلف فيه أولاً.
    اعتمد مبدأ النسبية، وشعاره قول الإمام الشافعي: "قولي صواب يحتمل الخطأ وقول غيري خطأ يحتمل الصواب".
    avatar
    مصطفي الجندي
    مشرف المنتديات التعليمية
    مشرف المنتديات التعليمية

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 2535
    العمر : 29
    تاريخ التسجيل : 29/06/2009
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مصطفي الجندي في 18/11/2011, 10:43 pm

    Embarassed ياهندسه علي السلسلة المتميزه
    وفي انتظار باقي الحلقات





    أنا لم أتغير . كل مافي الامر أني ترفعت عن الكثير . حين اكتشفت
    أن الكثير لايستحق النزول اليه


    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 19/11/2011, 8:12 am

    جزر،،،بيض،،،قهـــوة

    إشتكت إبنة لأبيها مصاعب الحياة ، وقالت إنها لا تعرف ماذا تفعل لمواجهتها ، وإنها تود الإستسلام ، فهي تعبت من القتال والمكابدة لذلك
    إنه ما أن تحل مشكلة تظهر مشكلة أخرى.

    إصطحبها أبوها إلى المطبخ وكان يعمل طباخا ...ملأ ثلاثة آوان بالماء

    ووضعها على نار ساخنة ...
    سرعان ما أخذت الماء تغلي في الأواني الثلاثة.

    وضع الأب في الإناء الأول جزرا وفي الثاني بيضة ووضع في الإناء الثالث بعض حبات القهوه المحمصه والمطحونه
    وأخذ ينتظر أن تنضج وهو صامت تماما.

    نفذ صبر الفتاة ، وهي حائرة لا تدري ماذا يريد أبوها ...!

    إنتظر الأب بضع دقائق .. ثم أطفأ النار .. ثم أخذ الجزر ووضعه في وعاء ..
    وأخذ البيضة ووضعها في وعاء ثان .. وأخذ القهوه المغليه ووضعها في وعاء
    ثالث .

    ثم نظر إلى ابنته وقال : يا عزيزتي ، ماذا ترين؟

    - جزر وبيضة وبن. أجابت الإبنة .

    ولكنه طلب منها أن تتحسس الجزر ..!
    فلاحظت أنه صار ناضجا وطريا ورخوا ..!

    ثم طلب منها أن تنزع قشرة البيضة.. !
    فلاحظت أن البيضة باتت صلبة!

    ثم طلب منها أن ترتشف بعض القهوة ..!
    فابتسمت الفتاة عندما ذاقت نكهة
    القهوة الغنية..!

    سألت الفتاة : ولكن ماذا يعني هذا يا أبي؟

    فقال : إعلمي يا ابنتي أن كلا من الجزر والبيضة والبن واجه الخصم نفسه ،وهو المياه المغلية ...

    لكن كلا منها تفاعل معها على نحو مختلف.

    لقد كان الجزر قويا وصلبا ولكنه ما لبث أن تراخى وضعف ، بعد تعرضه للمياه المغلية.

    أما البيضة فقد كانت قشرتها الخارجية تحمي سائلها الداخلي ، لكن هذا
    الداخل! ما لبث أن تصلب عند تعرضه لحرارة المياه المغلية.

    أما القهوة المطحونه فقد كان رد فعلها فريده ... إذ أنها تمكنت من تغيير الماء نفسه.

    وماذا عنك ؟

    هل أنت الجزرة التي تبدو صلبة .. ولكنها عندما تتعرض للألم والصعوبات
    تصبح رخوة طرية وتفقد قوتها ؟

    أم أنك البيضة .. ذات القلب الرخو .. ولكنه إ! ذا ما واجه المشاكل يصبح قاسيا وصلبا ؟
    قد تبدو قشرتك لا تزال كما هي .. ولكنك تغيرت من الداخل .. فبات قلبك
    قاسيا ومفعما بالمرارة!

    أم أنك مثل البن المطحون .. الذي يغيّر الماء الساخن ..
    ( وهو مصدر للألم.. بحيث يجعله ذا طعم أفضل ؟!

    فإذا كنت مثل البن المطحون .. فإنك تجعلين الأشياء من حولك أفضل إذا ما
    بلغ الوضع من حولك الحالة القصوى من السوء .

    ! فكري يا ابنتي كيف تتعاملين مع المصاعب...

    والآن اختاروا لأنفسكم

    هل أنتم جزره أم بيضة أم قهوه ؟
    لا تجهدوا أنفسكم لتغيير العالم
    يكفيكم أن تغيروا أنفسكم أولاً
    واذا ضاقت عليكم الدنيا وتكالبت عليكم الهموم ولم تدروا ما تقولوا
    فالزموا الصمت واطلبوا العون من خالق الكون

    قال الشافعي
    وجدت سكوتي متجرا فلزمته ....... إذا لم أجد ربحا فلست بخاسر وما الصمت إلا في الرجال متاجر ..... وتاجره يعلو على كل تاجـر .
    avatar
    صلاح محمد حسانين
    المدير العام

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 6402
    العمر : 53
    تاريخ التسجيل : 28/06/2009
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف صلاح محمد حسانين في 19/11/2011, 8:38 am

    عود حميد يا درة المنتدى ونتمنى الاستمرار فى الحلقات الرائعة التى تعود بالفائدة على كل الاعضاء واعجبنى مبادىء الحوار الايجابى فنحن نعانى من عدم القدرة على اقامة حوار ايجابى وهى مشكلة مصر الحالية


    • موضوعي: يهتم بالموضوع وليس
    الشخص.
    • واقعي: يبحث في الوقائع قبل أن
    يقفز إلى تأويلها.
    • متفائل: لا يفترض سوء
    الظن، ويتلمس الأفضل.
    • صادق: لا يخادع ولا
    يكذب .
    • متكافئ الطرفين: يحترم فيه كل
    طرف الطرف الآخر ولا يستعلي عليه.
    • يفتح باب
    المحبة،
    ويقلل من مساحة الخلاف.
    • ليكن
    منطلقك في كل حوار:
    البحث عن الحق لأتباعه .
    • لابد لكل حوار من مرجعية، وإلا تحول إلى جدال
    مذموم.





    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 19/11/2011, 5:13 pm

    لو سقطت منك فردة حذاءك.. واحدة فقط أو مثلا ضاعت فردة حذاء
    واحدة فقط ؟؟ مــــاذا ستفعل بالأخرى ؟
    يُحكى أن غانـدي كان يجري بسرعة للحاق بقطار وقد بدأ القطار بالسير وعند صعوده القطار سقطت من قدمـه إحدى فردتي حذائه فما كان منه إلا خلع الفردة الثانية وبسرعة رماها بجوارالفردة الأولى على سكة القطار،،

    فتعجب أصدقاؤه !!!!؟ وسألوه ماحملك على مافعلت؟
    لماذا رميت فردة الحذاء الأخرى؟
    فقال غاندي الحكيم:

    أحببت للفقير الذي يجد الحذاء أن يجد فردتين فيستطيع الإنتفاع بهما
    فلو وجد فردة واحدة فلن تفيده ولن أستفيد أنــا منها أيضا

    نريـد أن نعلم انفسنا من هذا الدرس

    أنــه إذا فاتنــا شيء فقد يذهب إلى غيرنــا ويحمل له السعادة
    فــلـنــفــرح لـفـرحــه ولا نــحــزن على مــافــاتــنــا
    فهل يعيد الحزن ما فــات؟
    كم هو جميل أن نحول المحن التي تعترض حياتنا إلى منح وعطاء
    وننظر إلى الجزء الممتلئ من الكأس وليس الفارغ منه

    جودة
    مشرف روابط العاملين بالخارج

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 789
    العمر : 35
    تاريخ التسجيل : 14/06/2009

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف جودة في 19/11/2011, 5:49 pm


    مجهود رائع ومشكور يا بشمهندس.
    جزاك الله عنا كل خير ،، وجعله في ميزان حسناتك.
    كلنا متواصلون معك ،، متفاعلون مع لآليء الذهب التي تنثرها على أسماعنا عبر منتدانا الغالي كما قال سيدنا عيسى عليه السلام (( الحكمة كلأليء الذهب المتناثر فاحرص على جمعها)).Embarassed لك يا أبو ربيع.
    avatar
    صلاح محمد حسانين
    المدير العام

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 6402
    العمر : 53
    تاريخ التسجيل : 28/06/2009
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف صلاح محمد حسانين في 19/11/2011, 10:55 pm

    والله كم انت رائع بتلك الهمسات السلوكية الرائعة
    كم انحتاج الى حب الخير وترك الانتقام
    فــلـنــفــرح لـفـرحــه ولا نــحــزن على مــافــاتــنــا
    فهل يعيد الحزن ما فــات؟
    كم هو جميل أن نحول المحن التي تعترض حياتنا إلى منح وعطاء
    وننظر إلى الجزء الممتلئ من الكأس وليس الفارغ منه





    avatar
    ام محمد
    مشرف

    النوع : انثى
    عدد المشاركات : 372
    العمر : 42
    تاريخ التسجيل : 19/09/2011
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف ام محمد في 19/11/2011, 11:05 pm

    جزاكم الله خير
    سلسة رائعة تستحق التقدير
    تهدف الى بناء مجتع سوى وحلقاتك نقتبس منها العبرة والقدوة
    جزيت الفردوس الاعلى
    avatar
    مصطفي الجندي
    مشرف المنتديات التعليمية
    مشرف المنتديات التعليمية

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 2535
    العمر : 29
    تاريخ التسجيل : 29/06/2009
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مصطفي الجندي في 19/11/2011, 11:08 pm

    Embarassed علي العظات والعبر

    اللهم اجعلنا من المستفيدين والمطبقين لها

    لك منا كل الاحترام







    أنا لم أتغير . كل مافي الامر أني ترفعت عن الكثير . حين اكتشفت
    أن الكثير لايستحق النزول اليه


    avatar
    bedomaster
    هيئة الإشراف
    هيئة الإشراف

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 1625
    العمر : 35
    تاريخ التسجيل : 15/08/2009
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف bedomaster في 20/11/2011, 12:39 am

    موضوع أكثر من رائـــــــــــــع بارك الله لك

    ان شاء الله في انتظار المزيد من حضرتك لأن الموضوع يستحق الاهتمام

    جعلنا الله هداة مهتدين ونفعنا الله بكم وجزاكم وايانا الجنة






    تزود من الدنيا فإنك لا تدرى ...اذا جن عليك الليل هل تعيش الى الفجر
    فكم من صحيح مات بغير علة ... وكم من سقيم عاش حينا من الدهر
    وكم من فتى امسى واصبح ضاحكا ... واكفانه في الغيب تنسج وهو لايدري
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 20/11/2011, 9:57 am

    الملك والوزراء الثلاثة

    في يوم من الأيام أستدعى الملك وزراءه الثلاثة وطلب منهم أمر غريب طلب من كل وزير أن يأخذ كيس ويذهب إلى بستان القصروأن يملئ هذا الكيس للملك من مختلف طيبات الثمار والزروع كما طلب منهم أن لا يستعينوا بأحد في هذه المهمة و أن لا يسندوها إلى أحد أخر استغرب الوزراء من طلب الملك و أخذ كل واحد منهم كيسة وأنطلق إلى البستان

    فأما الوزير الأول فقد حرص على أن يرضي الملك فجمع من كل الثمرات من أفضل وأجود المحصول وكان يتخير الطيب والجيد من الثمار حتى ملئ الكيس

    أما الوزير الثاني فقد كان مقتنع بأن الملك لا يريد الثمار ولا يحتاجها لنفسة وأنة لن يتفحص الثمار فقام بجمع الثمار بكسل وأهمال فلم يتحرى الطيب من الفاسد حتى ملئ الكيس بالثمار كيف ما اتفق.

    أما الوزير الثالث فلم يعتقد أن الملك يسوف يهتم بمحتوى الكيس اصلا فملئ الكيس با الحشائش والأعشاب وأوراق الأشجار.
    وفي اليوم التالي أمر الملك أن يؤتى بالوزراء الثلاثة مع الأكياس التي جمعوها
    فلما أجتمع الوزراء بالملك أمر الملك الجنود بأن يأخذوا الوزراء الثلاثة ويسجنوهم على حدة كل واحد منهم مع الكيس الذي معة لمدة ثلاثة أشهر، في سجن بعيد لا يصل أليهم فية أحد كان, وأن يمنع عنهم الأكل والشرب،

    فاما الوزير الأول فضل يأكل من طيبات الثمار التي جمعها حتى أنقضت الأشهر الثلاثة،
    وأما الوزير الثاني فقد عاش الشهور الثلاثة في ضيق وقلة حيلة معتمدا على ماصلح فقط من الثمار التي جمعها ،
    أما الوزير الثالث فقد مات جوع قبل أن ينقضي الشهر الأول.

    وهكذا أسأل نفسك من أي نوع أنت فأنت الأن في بستان الدنيا لك حرية،

    أن تجمع من الأعمال الطيبة أو الأعمال الخبيثة ولكن غدا عندما يأمر ملك الملوك أن تسجن في قبرك ،في ذلك السجن الضيق المظلم لوحدك , ماذا تعتقد سوف ينفعك غير طيبات الأعمال التي جمعتها في حياتك الدنيا،لنقف الآن مع انفسنا ونقرر ماذا سنفعل غداً في سجننا !
    avatar
    احمد عبد ربه
    مشرف القسم الاسلامي
    مشرف القسم الاسلامي

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 1189
    العمر : 28
    تاريخ التسجيل : 18/10/2009
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف احمد عبد ربه في 20/11/2011, 3:48 pm

    انا مهما ذكرت من كلام ومهما بح صوتى فلن استطيع ان اعبر لك عن مدى سعادتى

    بتواجدك معنا فى هذا البيت الكبير...حقا انت اثراء واضافة نعتز بها جميعا يا باش مهندس

    وانا لن أشكرك على هذا الابداع لاننا لم نتعود منك الا على الابداع..

    الموضوع مفيد ومهم لابعد الحدود..وطريقة العرض والصياغة سلسة ومنظمة للغاية

    تحياتى لك وبانتظار المزيد............






    لا تقل: من أين أبدأ

    طاعة الله البداية


    لا تقل: أين طريقي

    شرع الله الهداية




    لا تقل: أين نعيمي

    جنة الله كفايه


    لا تقل: غدا سأبدأ

    ربما تأتي النهايه
    [b]!

    [/b]

    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 20/11/2011, 4:43 pm

    جزاكم الله خيرا جميعا (( الأستاذ طارق جوده -الأستاذ صلاح - الأستاذ مصطفى -الأستاذ جوده -الأستاذ bedomaster- الأستاذه أم محمد -الأستاذ وجارى العزيز أحمد عبد ربه))

    Embarassed لكم جميعا على هذا التقدير وهذه العبارات وجعلنى الله عند حسن ظنكم بى،،،

    الذى يحتاج الشكر بالفعل هو الأستاذ جوده ليس جوده ربيع وإنما جوده (عبد المعبود بدر) فهو من دفعنى للعودة للكتابة مرة أخرى لهذه السلسلة،،أتقدم له بالشكر لأنه أستخرج منكم كلمات شكر وتقدير تجاهى،،،

    Embarassed لكم جميعا ،،،وأتابع معكم،،وعلى بركة الله والله المستعان،،
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 20/11/2011, 4:48 pm


    (( ما وزن كأس الماء؟؟))

    كان المحاضر يلقي محاضرة عن التحكم بضغوط وأعباء الحياة لطلابه.
    فرفع كأساً من الماء وسأل المستمعين ما هو في اعتقادكم وزن هذا الكأس من الماء؟

    وتراوحت الإجابات بين 50 جم إلى 500 جم

    فأجاب المحاضر: لا يهم الوزن المطلق لهذا الكأس، فالوزن هنا يعتمد على المدة التي أظل ممسكاً فيها هذا الكأس فلو رفعته لمدة دقيقة لن يحدث شيء ولو حملته لمدة ساعة فسأشعر بألم في يدي، ولكن لو حملته لمدة يوم فستستدعون سيارة إسعاف. الكأس له نفس الوزن تماماً، ولكن كلما طالت مدة حملي له كلما زاد وزنه.

    فلو حملنا مشاكلنا وأعباء حياتنا في جميع الأوقات فسيأتي الوقت الذي لن نستطيع فيه المواصلة، فالأعباء سيتزايد ثقلها. فما يجب علينا فعله هو أن نضع الكأس ونرتاح قليلا قبل أن نرفعه مرة أخرى.

    فيجب علينا أن نضع أعباءنا بين الحين والآخر لنتمكن من إعادة النشاط ومواصلة حملها مرة أخرى.
    فعندما تعود من العمل يجب أن تضع أعباء ومشاكل العمل ولا تأخذها معك إلى البيت، لأنها ستكون بانتظارك غداً وتستطيع حملها
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 22/11/2011, 10:07 am

    الفيل والحبل


    كنت أفكر ذات يوم في حيوان الفيل، وفجأة استوقفتني فكرة حيرتني وهي حقيقة أن هذه المخلوقات الضخمة قد تم تقييدها في حديقة الحيوان بواسطة حبل صغير يلف حول قدم الفيل الأمامية، فليس هناك سلاسل ضخمة ولا أقفاص كان من الملاحظ جداً أن الفيل يستطيع وببساطة أن يتحرر من قيده في أي وقت يشاء لكنه لسبب ما لا يقدم على ذلك !

    شاهدت مدرب الفيل بالقرب منه وسألته: لم تقف هذه الحيوانات الضخمة مكانها ولا تقوم بأي محاولة للهرب؟
    حسناً، أجاب المدرب: حينما كانت هذه الحيوانات الضخمة حديثة الولادة وكانت أصغر بكثير مما هي عليه الآن، كنا نستخدم لها نفس حجم القيد الحالي لنربطها به.
    وكانت هذه القيود -في ذلك العمر– كافية لتقييدها.. وتكبر هذه الحيوانات معتقدة أنها لا تزال غير قادرة على فك القيود والتحرر منها بل تظل على اعتقاد أن الحبل لا يزال يقيدها ولذلك هي لا تحاول أبداً أن تتحرر منه ، كنت مندهشاً جداً. هذه الحيوانات –التي تملك القوة لرفع أوزان هائلة- تستطيع وببساطة أن تتحرر من قيودها، لكنها اعتقدت أنها لم تستطع فعلقت مكانها كحيوان الفيل،
    الكثير منا أيضاً يمضون في الحياة معلقين بقناعة مفادها أننا لا نستطيع أن ننجز أو نغير شيئاً وذلك ببساطة لأننا نعتقد أننا عاجزون عن ذلك، أو أننا حاولنا ذات يوم ولم نفلح .

    حاول أن تصنع شيئاً.. وتغير من حياتك بشكل إيجابي وبطريقة إيجابية !
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 24/11/2011, 2:31 pm

    (( دجـــــــــاج بالفـــرن))

    قد لا تكون المشكلة عند الآخرين بل عندنا نحن

    يحكى بأن رجلاً كان خائفاً على زوجته بأنها لا تسمع جيداً وقد تفقد سمعها يوماً ما.
    فقرر بأن يعرضها على طبيب أخصائي للأذن.. لما يعانيه من صعوبة القدرة على الاتصال معها.
    وقبل ذلك فكر بأن يستشير ويأخذ رأي طبيب الأسرة قبل عرضها على أخصائي.
    قابل دكتور الأسرة وشرح له المشكلة، فأخبره الدكتور بأن هناك طريقة تقليدية لفحص درجة السمع عند الزوجة وهي بأن يقف الزوج على بعد 40 قدماً من الزوجة ويتحدث معها بنبرة صوت طبيعية..
    إذا استجابت لك وإلا أقترب 30 قدماً،
    إذا استجابت لك وإلا أقترب 20 قدماً،
    إذا استجابت لك وإلا أقترب 10 أقدام وهكذا حتى تسمعك.
    وفي المساء دخل البيت ووجد الزوجة منهمكة في إعداد طعام العشاء في المطبخ،
    فقال الآن فرصة سأعمل على تطبيق وصية الدكتور.
    فذهب إلى صالة الطعام وهي تبتعد تقريباً 40 قدماً، ثم أخذ يتحدث بنبرة عادية وسألها :
    "يا حبيبتي..ماذا أعددت لنا من الطعام".. ولم تجبه..!!
    ثم أقترب 30 قدماً من المطبخ وكرر نفس السؤال:
    "يا حبيبتي..ماذا أعددت لنا من الطعام".. ولم تجبه..!!
    ثم أقترب 20 قدماً من المطبخ وكرر نفس السؤال:
    "يا حبيبتي..ماذا أعددت لنا من الطعام".. ولم تجبه..!!
    ثم أقترب 10 أقدام من المطبخ وكرر نفس السؤال:
    "يا حبيبتي..ماذا أعددت لنا من الطعام".. ولم تجبه..!!
    ثم دخل المطبخ ووقف خلفها وكرر نفس السؤال:
    "يا حبيبتي..ماذا أعددت لنا من الطعام".
    فقالت له ……."يا حبيبي للمرة الخامسة أُجيبك… دجاج بالفرن".

    (إن المشكلة ليست مع الآخرين أحياناً كما نظن.. ولكن قد تكون المشكلة معنا نحن..!!)

    avatar
    fruti
    عضو مؤسس
    عضو مؤسس

    النوع : انثى
    عدد المشاركات : 684
    العمر : 32
    تاريخ التسجيل : 16/11/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف fruti في 24/11/2011, 9:35 pm

    Embarassed
    على الموضوع الرائع فى انتظار القادم باذن الله
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 25/11/2011, 12:26 pm

    (("طبخة السمك"))


    زارت امرأة صديقة لها تجيد الطبخ لتتعلم منها سر

    "طبخة السمك"

    وأثناء ذلك لاحظت انها تقطع رأس السمكة وذيلها قبل قليها بالزيت فسألتها عن السر !!

    فأجابتها بأنها لاتعلم ولكنها تعلمت ذلك من والدتها

    فقامت واتصلت على والدتها لتسألها عن السر لكن الام ايضا قالت :

    انها تعلمت ذلك من أمها ( الجدة ) فقامت واتصلت بالجدة لتعرف

    السر الخطير

    فقالت الجدة بكل بساطة:

    لأن مقلاتي كانت صغيرة والسمكة كبيرة عليها...

    المغزى من القصة :

    ان البشر يتوارثون بعض السلوكيات ويعظمونها دون ان يسألوا عن سبب حدوثها من الأصل !!
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 28/11/2011, 3:05 pm

    رجل وقف يشاهد فراشة تحاول الخروج من شرنقتها،

    وكانت تصارع للخروج

    ثم توقفت فجأة وكأنها تعبت،

    فأشفق عليها فقص غشاء الشرنقة قليلا ! ليساعدها على الخروج ..

    وفعلا خرجت الفراشة لكنها سقطت لأنها كانت ضعيفة لا تستطيع الطيران كونه أخرجها قبل ان يكتمل نمو أجنحتها...

    والمغزى من القصة :


    اننا نحتاج لمواجهة الصراعات في حياتنا خصوصا في بدايتها لنكون أقوى وقادرين على تحمل أعباء الحياة وإلا أصبحنا ضعفاء عاجزين!
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 28/11/2011, 3:07 pm

    أحد مديري الإنشاءات الذي ذهب الى موقع البناء

    وشاهد ثلاثة عمال يكسرون حجارة صلبة فسأل الأول:

    ماذا تفعل؟

    فقال : أكسر الحجارة كما طلب رئيسي ...

    ثم سأل الثاني نفس السؤال

    فقال: أقص الحجارة بأشكال جميلة ومتناسقة ...

    ثم سأل الثالث

    فقال: ألا ترى بنفسك، أنا أبني ناطحة سحاب...

    فرغم أن الثلاثة كانوا يؤدون نفس العمل

    إلا أن الأول رأى نفسه عبدا،
    والثاني فنانا،
    والثالث صاحب طموح وريادة ...

    ومغزى القصة

    علما بأنهم جميعا يقومون بنفس الدور

    الا أن عباراتنا تصنع إنجازاتنا،

    ونظرتنا لأنفسنا تحدد طريقنا في الحياة
    avatar
    ام محمد
    مشرف

    النوع : انثى
    عدد المشاركات : 372
    العمر : 42
    تاريخ التسجيل : 19/09/2011
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف ام محمد في 29/11/2011, 1:59 am

    جزاكم الله خيراااااااااااااا
    جهد وافى يستحق التقدير
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 30/11/2011, 10:21 am

    سافر الفلاح من قريته إلى المركز ليبيع الزبده التي تصنعه زوجته وكانت كل قطعة على شكل كرة كبيرة تزن كل منها كيلو جراما. باع الفلاح الزبده للبقال واشترى منه ما يحتاجه من سكر وزيت وشاي ثم عاد إلى قريته.

    أما البقال .. فبدأ يرص الزبد في الثلاجة .. فخطر بباله أن يزن قطعة .. وإذ به يكتشف أنها تزن 900 جراما فقط .. ووزن الثانية فوجدها مثلها .. وكذلك كل الزبده الذي أحضره الفلاح!!!

    في الأسبوع التالي .. حضر الفلاح كالمعتاد ليبيع الزبده .. فاستقبله البقال بصوت عال ٍ:

    " أنا لن أتعامل معك مرة أخرى .. فأنت رجل غشاش .. فكل قطع الزبد التي بعتها لي تزن 900 جراما فقط .. وأنت حاسبتني على كيلو جراما كاملا ! " .

    هز الفلاح رأسه بأسى وقال :

    " لا تسيء الظن بي .. فنحن أناس فقراء .. ولا نمتلك وزن الكيلو جراما للميزان..

    فأنا عندما أخذ منك كيلو السكر أضعه على كفة .. وأزن الزبده في الكفة الأخرى .. ! ".

    لا تدينوا كي لا تدانوا ..

    لأنكم بالدينونة التي بها تدينون تدانون ..

    وبالكيل الذي به تكيلون يكال لكم
    avatar
    مهندس جودة ربيع عياد
    الشخصيات الهامة
    الشخصيات الهامة

    النوع : ذكر
    عدد المشاركات : 382
    العمر : 39
    تاريخ التسجيل : 19/09/2010
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف مهندس جودة ربيع عياد في 1/12/2011, 9:46 pm

    كيف تتخذ قرارًا مُلحًا؟

    قد تواجهك أحيانًا مشكلات تتطلب قرارًا فوريًا لا يمكن تأجيله، وبصفتك القائد، فعليك أن تكون قادرًا على مواجهة مثل هذه المواقف بثقة ودقة، واستخدم الأساليب الآتية لتستطيع أن تتخذ تلك القرارات المُلحة بثقة وهدوء:

    1. أسلوب العجوز:

    عندما تواجه مشكلة تتطلب حلًا عاجلًا، إرسم خطًا على ورقة ثم إقسّم إلى عمودين، في أحدهما إكتب (نعم)، والآخرإكتب(لا)، ثم أبدأ بكتابة كل الإيجابيات في عمود (نعم)، والسلبيات في عمود (لا)، وتكون الكفة الراجحة للعمود ذو العدد الأكبر من الأسباب:

    مثال::

    نعم ............. لا

    (أسباب إيجابية) ............. (أسباب سلبية)


    1 ............. 1
    2 ............. 2
    3 .............. 3

    الإجمالى ............... الإجمالى


    2. النظر للمشكلة من وجهة نظر مختلفة:

    عليك أن تنظر للمشكلة من زاوية جديدة، وأن تجد بدائل يمكنها أن تساعدك في عملية إتخاذ القرار.

    مثال:

    الموقف ............. الموقف من وجهة نظر مختلفه

    إنفاق أموال للتجديدات............ خلق جو أفضل للعمل وتحسين الخدمةللعملاء.

    زيادة تكاليف الإعلان............... دعاية أكبر، ومبيعات أكثر.

    زيادة نفقات الرواتب.............. زيادة الفائدة عن طريق تعيين موظفين أكثر.

    فصل موظف...................... مساعدته على أن يكمل مستقبله في مكان آخر.


    عندما يكون لزامًا عليك أن تتخذ قرارًا ملحًا، عليك أن تكون أكثر تحفظًا، وحاول أن تحصل على أطول وقت ممكن قبل أن تصدر القرار



    avatar
    ام محمد
    مشرف

    النوع : انثى
    عدد المشاركات : 372
    العمر : 42
    تاريخ التسجيل : 19/09/2011
    المهنة :
    البلد :
    الهواية :
    مزاجي النهاردة :

    عام رد: سلسلة تطوير الذات ((متجدد))

    مُساهمة من طرف ام محمد في 1/12/2011, 10:01 pm

    موضوعات رائعة وهادفة تستحق الشكر والوقوف عليها
    بارك الله فيكم وجزاكم خير الجزاء

      الوقت/التاريخ الآن هو 19/10/2017, 4:15 pm